مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 ما أرحب مقهانا وما أضيق أفق البعض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فادي النظامي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 1114
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: ما أرحب مقهانا وما أضيق أفق البعض   8/3/2009, 11:27 am


في جلسة حميمية من تلك الجلسات العفوية اليومية والتي تعقد في الغرفة المخصصة للمدخنين من أفراد الجمعية طرح أحد الضيوف وهو من مرتادي الجمعية الدائمين ( جمعية أصدقاء سلمية ) مامضمونه أن البعض وبعد أن استنفذ محاولاته التشويش على عمل الجمعية الناهضة وبعد ما استهلكت تعابيره المفضوحة عن كون الجمعية مجموعة مارقة عن سلطته المنبثقة سماويا أو كأحد باباوات الفاتيكان في الأزمنة الغابرة حيث طوب نفسه مسؤولاً ومقيما لكل العمل الأهلي في منطقتنا . لسنا في صدد الحديث عن هذا المسكين حقا ولكننا معنيون بما وصمنا به أي كون جمعيتنا أصبحت أشبه بالمقاهي الشعبية .
له ولأمثاله نقول بملء الفم : نعم وبكل فخر هذا طموح مؤسسي الجمعية ومرتاديها والفاعلين الناهضين بقيمها ومشاريعها . فتحت طبقة الثرثرة والصياح يتحرك مرتادي مقهانا كل بعمله وبفكرته فهناك في مقهانا أبو أيهم لا يكاد يسلمك كأس الشاي حتى يعقبه بفنجان القهوة وعيناه تدوران المكان بحثا عن مزيد من النظافة والترتيب .
وهذا أبو غيث العائد لتوه من معمل الإطارات حاملاً نظارته بيد ودفتر المحاسبة وأوراق الانتساب بيد أخرى غير عابئ بمطالب صغير ه الممتع فراس وقفشاته الظريفة...
ولا ننسى أبا زياد المنهمك حتى الثمالة بورشة العمل الأهلي المساهم فيها والتي أطلقتها جمعيته معتمدا على أكتاف جبابرة من الجند المجهولين أمثال أبو خالد ذو القطعة الصغيرة حجما والكبيرة المضمون والأفعال ففي كل مكان تراه يعمل لايكل ولا يمل عن إجابة الآخرين على تساؤلاتهم العملية حول مواضيع عمله سواءً فيما يخص النادي السينمائي أو حول موقع الجمعية الإلكتروني وآخر التحديثات بشأنه .
هذه عينات من مرتادي مقهانا المنهمك بمسيرته المتصاعدة عينات تفهم نفسها وتزيد صلتها بالآخر الجميل....
متفاعلة مع مفاهيم حق الاختلاف والتنوع ... وصبوة الابتكار ... الخ
نعم يا صاحبي لن تشاهد في مقهانا غير روح المسؤولية والتواضع وحدها كرسي الإدارة منبوذة يتناوب الجلوس عليها من له مشروع إرسال فاكس أو تلقي هاتف يخص العمل الأهلوي بينما هاجس العمل يمتلك قلب وعقل أبي صادق حتى في غيابه القسري في دمشق لضرورة العمل فهو لا ينفك عن التواصل حتى مع أصدقاء سلمية خارج الحدود والوطن يدعوهم للتآزر مع مشاريعه و التي هي في النهاية مشاريع الجمعية ما دفعني إلى الرد هو ضرورة التمييز مابين رفع راية العمل الأهلي محض شعارات وما بين الانخراط وجدانيا و مسلكياً في هذا العمل المميز .
فالفئة الأولى تفهم العمل مجرد عمل وظائفي و إ دارة المفاهيم السائدة بينما الفئة الأخرى فهي خارجة بالمطلق عن المفاهيم التقليدية السكونية نحو سماء وأفق العمل الابتكاري الحالم بمجتمع محاور يحترم إنسانيته ويكرس قيم الجمال والخير في الآخر ويعمل لنهضة وطنه والعالم أجمع نعم أيها الأصحاب نحن ننتمي إلى من أسماهم أديب مصر العظيم ( نجيب محفوظ ) ورغم تحفظنا على بعض مواقفه السياسية ( بالحرافيش ) والمقصود رفقته رفقة الحوار في مقهاه بالقاهرة


بقلم : مطّلع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميمة رزوق



عدد الرسائل : 4
العمر : 51
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما أرحب مقهانا وما أضيق أفق البعض   10/3/2009, 4:05 pm

عزيزي مطلع
لا اعرف كيف اتانا هذا الفيروس
اصبحنا لا نقتات الا على بقايا بقايا احداث بعضنا
لقد فرغنا ذاتنا من عبق كرومنا
حتى بتنا نبذا لا يباع الا في خمارة الازقة الناثية
لا عيك
ان المقهى بذرة لسنبلة قمح في حقل قد حرثت ارضه بعناية
فدع كل يفرغ ما حملته جعبته
وقد قالت العرب
عندما لم يصل ابو الحصين لعنقود العنب المتدلي في الكرمة قال
لااريده اصلا حامض/حصرم/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما أرحب مقهانا وما أضيق أفق البعض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بيئتنا-
انتقل الى: