مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 مكب النفايات في سلمية : نعمة أم نقمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لجنة الإعلام
Admin
Admin


عدد الرسائل : 2412
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 22/05/2007

مُساهمةموضوع: مكب النفايات في سلمية : نعمة أم نقمة   17/2/2009, 1:12 am



مكب النفايات في سلمية ، لماذا لانجعل منه نعمة عوضاً عن أن يكون نقمة
جمعية أصدقاء سلمية

تخلصت مدينة سلمية من نفاياتها واختارت منذ مايزيد عن عشرين سنة مكباً يقع شمال بلدة تلتوت الوديعة بمسافة 4,5 كم فقط. في البداية لم يكن هناك مشكلة وكان الجميع مطمئناً باستثناء أصحاب الأراضي التي خربتها النفايات.
ولكن مع تزايد سكان المدينة والقرى المحيطة بها وطريقة رمي النفايات بشكل مبعثر التي تلقى في العراء لتتحول إلى مصنع للذباب وللحشرات الأخرى، ومرتعاً للكلاب السائبة وحتى للحيوانات البرية، أصبح المكب نقمة على سكان بلدة تلتوت التي تضم 4500 نسمة تقريباً، وصار المكب كابوساً بالنسبة لهم.
لقد بدأت المتاعب وتفاقمت المشاكل بالنسبة لهذه البلدة التي تفاجئ بسحرها وجمالها العابر على الطريق التي تربط بين سلمية وريفها الشرقي والتي تصل إلى تدمر. فبالإضافة إلى مسألة الذباب الذي ينقل الأمراض إلى القرية (التهاب العيون، الليشمانيا، الخ.) والكلاب السائبة التي تهاجم العابرين على الطريق الواصلة بين عقارب وتلتوت، والروائح الكريهة التي تنبعث من المكب، تنتشرالغازات السامة المسرطنة التي تنتج عن النيران المشتعلة في المواد البلاستيكية وتنتشر الأكياس البلاستيكية في غابة الباسل الجميلة التي كان أهالي تلتوت وسلمية يأملون أن تكون متنزهاً لهم، لا مأوى لكلاب مكب القمامة.


أضف إلى كل ماسبق أن هذا المكب قد أصبح مصدراً لمعيشة مجموعة من السكان التي تفتش في القمامة على مايمكن الاستفادة منه وبيعه، كالفوارغ المعدنية أو الزجاجية أو البلالستيكية. لقد أصبح المكب مصدر رزقها ولكنه اصبح أيضاً مصدراً لأمراضها، خاصة وإن عرفنا أن هذا المكان هو عبارة عن مقبرة في العراء للفراريج والأغنام النافقة، وللبيض الفاسد القادم من مداجن الفروج والبيض العديدية في منطقة سلمية، والتي يأتي مربو الأسماك لأخذها لمسامكهم.
أضف إلى كل ماسبق أن السوائل الناتجة عن تفاعل النفايات هي سوائل سامة وتلوث المياه الجوفية في المنطقة إن كانت تلك المستعملة للزراعة أو للشرب.
وفي الآونة الاخيرة اصبح المكب ليس فقط مكاناً نائياً عن مدينة سلمية لتخليصها من نفاياتها وإنما لمنطقة واسعة تشمل قرى محافظة حمص الواقعة بالقرب من الحدود الجنوبية لمنطقة سلمية.

لنجعل من القمامة مورداً اقتصادياً

المشكلة ليست جديدة وقد طرحت منذ زمن بعيد وحاول مجلس مدينة سلمية إيجاد الحلول المناسبة ومن أهمها:
- تم نقل المكب إلى مسافة أبعد عن قرية تلتوت
- العمل على تأسيس معمل للنفايات وتحويلها إلى سماد عضوي، وقد نفذت أكبر خطوة في هذا الميدان وأسس معمل للنفايات في منطقة بركان الواقعة شمال شرق سلمية، ولكن هذا المعمل مازال متوقفاً عن دخول مرحلة العمل بالرغم من أنه قد تأسس منذ أكثر من خمس سنوات.
إن النفايات يمكن أن تكون نعمة عوضاً عن أن تكون نقمة صحية بسبب الأمراض التي تنشرها ولا سيما بسبب غيوم الذباب التي تملأ جو المنطقة وتمنع السكان من فتح نوافذهم في الصيف أو وضع الطعام في الخارج، أو نفسية بسبب التوتر الحاصل في القرية لدى الأهالي بسبب هذا المكب الكارثي بالنسبة لهم.
وقد أعلمنا السيد رئيس مجلس بلدة تلتوت، السيد خالد يوسف، بأنه لم يوفر جهداً في مراجعة السلطات على أعلى المستويات لمعالجة هذه المشكلة، ولا يزال بانتظار الوعود المتكررة بنقل المكب إلى منطقة معمل النفايات خصوصاً وأن الأراضي هناك أملاك دولة وبعيدة عن النقاط المأهولة.
لاشك أن مشكلة النفايات هي مشكلة العصر، وينعقد في هذه الأيام مؤتمراً تنظمه الأمم المتحدة في نيروبي لمعالجة هذه المشكلة (انظر الملحق في نهاية هذا النص)، لكن هناك الكثير من التجارب التي تم تطبيقها في بلدان أخرى وكانت ناجحة، لاسيما في البرازيل.
فقد توصلت العديد من الدول إلى تحويل هذه النفايات غلى مورد القتصادي هام من خلال :
- فرز النفايات وتحويل المواد العضوية إلى أسمدة في معامل خاصة، وقد نتج عنها أسمدة عضوية غنية زادت من إنتاج القطاع الزراعي ودوره في الدخل القومي.
- تجميع المواد الأولية وإعادة استعمالها، وهنا لم نحصل فقط على مواد أولية مجانية وإنما تستهلك هذه المواد طاقة أقل عند إعادة تصنيعها إن كان بالنسبة للفضلات المعدنية أو البلاستيكية.
- استعمال غاز الميتان كمصدر للطاقة، وهو الغاز الذي ينتج عن تفاعل المواد العضوية في النفايات.

إن المسؤول عن هذه المشكلة ليس النفايات وإنما مُورِدها والمسؤول عن وضعها في هذا المكان. لذلك فإننا نأمل من مجلس مدينة سلمية أن يعمل على تنفيذ خططه المتعلقة بهذا المكب وتحويله إلى مورد اقتصادي لدعم الزراعة ولإعادة استعمال المواد الأولية في القطاع الصناعي. وكذلك إعادة الوظيفة الأصلية لغابة الباسل كمنتزه لسلمية ولتلتوت ولغيرها من البلدات المجاورة، وكمورد للأكسجين وليس للغازات السامة.
لماذا لانستفيد من تجارب الدول الأخرى في هذا المضمار. كما يمكن أن يكون هذا المعمل على مستوى المحافظة، فبلدة تلتوت ليست الوحيدة التي تعاني من مشاكل مكب النفايات في محافظة حماة.
وإذا تعذر ماسبق من اقتراحات فالحل الأمثل هو أن تجمع القمامة في حفر وتطمر بانتظار إيجاد الحلول المناسبة، ولكن ليس لمدة طويلة لأن هذا الحل يشكل خطراً على المياه الجوفية كما ذكرنا سابقاً.



ملحق :
من جدول الأعمال المؤقت للدورة الخامسة والعشرين لمجلس إدارة برنامج الأمم المتحدة للبيئة/المنتدى البيئي الوزاري العالمي
نيروبي، 16 - 20 شباط 2009

ب_ النفايات
هناك عدد من فئات النفايات وفقاً لشتى التحديدات والمعايير. وفيما يتعلق بأغراض التقرير الحالي، تم تصنيف النفايات الخطرة وغيرها من النفايات على النحو التالي:
1 - نفايات البلديات من الأسر المعيشية والمراكز التجارية. وتتكون هذه النفايات من نفايات غير خطرة من قبيل النفايات العضوية، والمنسوجات والورق، ومن نفايات خطرة من قبيل البطاريات، وحاويات مواد الطلاء، وخلائط الزيت؛
2 - النفايات الصناعية الناتجة عن عمليات التجهيز أو التصنيع والخدمات. وتتكون هذه النفايات من نفايات غير خطرة من قبيل النفايات العضوية والمنسوجات والورق، بالإضافة إلى نفايات خطرة وحمأة من محطات معالجة مياه الفضلات؛
3 - نفايات خطرة بشكل تقليدي، توقف إنتاجها، مثل ثنائي الفينيل المتعدد الكلورة وثلاثي الفينيل المتعدد الكلورة وثنائي الفينيل المتعدد البرومة ونفايات المواد المستنفدة للأوزون؛
4- المعدات التي انتهى عمرها الافتراضي، والمنتجات واللوازم المهجورة، مثل اللوازم الإلكترونية والكهربائية (وأجهزتها المحيطية وقطع غيارها)، والمركبات المتحركة التي تشكل تدفقات النفايات الناشئة من النفايات الإلكترونية والمركبات التي انتهى عمرها الافتراضي (تؤخذ في الاعتبار على حدة في العادة). وقد ينتهي مصير بعض هذه المنتجات المهجورة إلى نفايات البلديات؛
5 - نفايات الرعاية الصحية ونفايات المختبرات الناتجة عن المختبرات والمستشفيات والعيادات ومرافق ومكاتب التطبيب والتمريض؛
6 - نفايات التشييد والهدم من أنشطة التشييد أو تجديد المباني؛ ونفايات ما بعد الكوارث؛
7 - النفايات الزراعية ومخلفات المحاصيل، ونفايات التسميد والنفايات الكيميائية، مثل مبيدات الآفات التي تتضمن ملوثات عضوية ثابتة وثنائي الفينيل المتعدد الكلورة ومواد مستنفدة للأوزون؛
8 - النفايات المتصلة بالأنشطة البحرية، مثل القمامة البحرية والمنتجات الملقاة في البحر، والنفايات البرية المهجورة في البيئة البحرية، والنفايات الناتجة عن السفن المفككة والسفن المعاد تدويرها.
9 - ويحدث في كثير من الأحيان في الكثير من البلدان النامية، بسبب نقص الوعي والقدرات وسوء الفصل بين النفايات المنزلية والبلدية، أن تختلط النفايات الخطرة مع النفايات المنزلية والبلدية ويتم التخلص منها جملة واحدة بطريقة خارجة عن السيطرة. وتعمل هذه الممارسات غير السليمة، من جملة أمور، على تلويث المياه الجوفية وخلق مخاطر صحية على مشغلي مواقع التخلص من النفايات. وإدراكاً من اتفاقية بازل لهذه المشكلة، فإنها اعترفت بالحاجة إلى الأخذ في الاعتبار بمفهوم الإدارة المتكاملة للنفايات عند معالجة قضية الإدارة السليمة بيئياً للنفايات الخطرة وغيرها من النفايات، ولا سيما في الدول الجزرية الصغيرة النامية وأقل البلدان نمواً.
تأثيرات النفايات
إن كمية النفايات المتزايدة وما يصاحبها من ارتفاع في المخاطر التي تخلقها تؤثر بحدة على البيئات العالمية والمحلية، والموارد الطبيعية، والصحة العامة والاقتصادات المحلية وظروف المعيشة، وتعوق بهذه الطريقة تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية الوثيقة الصلة. وتنتج أمراض شتى، بما في ذلك السرطان، عن التعرض للانبعاثات الخطرة، والناتجة في المقام الأول عن عمليات حرق النفايات في الهواء الطلق ومحارق النفايات المتدنية. وتعاني الجماعات التي تعيش بالقرب من مقالب القمامة مما يصاحبها من انتشار القمامة والروائح والحشرات والهوام. ويتكبد جامعو القمامة من البشر مخاطر صحية أكبر من ذلك بكثير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://slmf.all-forum.net
 
مكب النفايات في سلمية : نعمة أم نقمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بيئتنا-
انتقل الى: