مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 مخاطر الضجيج الليلي على صحة الإنسان/2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
brseifo
ذهبي
ذهبي


عدد الرسائل : 143
Localisation : سلميه
تاريخ التسجيل : 11/05/2008

مُساهمةموضوع: مخاطر الضجيج الليلي على صحة الإنسان/2   27/9/2008, 1:43 pm

يتعرض كل من يعيش في مناطق، تشهد حركة مفعمة بالضجيج حتى في الليل، أكثر من غيره لخطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم. بالفعل، يلعب التلوث الصوتي، أي الضجيج المتأتي من خارج المنزل وداخله(كما الشخير الذي يسببه النائم أو النائمة في السرير نفسه أو الغرفة نفسها)، دوراً مباشراً في زيادة ضغط الدم حتى لو تم تجاهل الأصوات المفعمة بالضجيج لمواصلة النوم. هذا ما تشير إليه دراسة مشتركة قادها الباحثون في 'امبريال كوليدج' في لندن سوية مع زملائهم في وكالة حماية البيئة 'أربا' (Arpa) الإيطالية. وتبدأ قوة الأصوات، التي تساهم في رفع ضغط الدم، من 35 ديسيبيل وما فوق. على سبيل المثال، ينسب الخبراء قوة الصوت هذه الى طائرة تمر فوق مبناكم أو حركة السير في الشارع أو شخير كل من تنامون الى جانبه. في أي حال، وبغض النظر عن مصدر الضجيج، ترتبط قوة الصوت مباشرة بارتفاع ضغط الدم. فكلما زادت قوة الصوت 5 ديسيبيل (Decibel) كلما زاد ضغط الدم الانقباضي(الأقصى) 0.66 مليمتر زئبق.
أثناء النوم، قاس الباحثون ضغط الدم لدى مجموعة من المتطوعين، أثناء نومهم. وروقب ضغط الدم الليلي لديهم كل 15 دقيقة. ثم دمج الباحثون المعطيات المتأتية من عملية فحص ضغط الدم هذه بمعطيات أخرى متعلقة بقوة الأصوات المتأتية من غرفة النوم(الشخير) والشارع وحركة الطيران فوق بيوت المتطوعين ومصادر الضجيج الأخرى. هكذا، برزت صلة وصل قوية بين التلوث الصوتي وارتفاع ضغط الدم.
حتى أثناء النوم، أي مرحلة عدم الوعي لما يجري حولنا من أصوات وضجيج، كان ضجيج الطائرات مثلاً يساهم في رفع ضغط الدم الانقباضي وذلك الارتخائي(الأدنى) بمعدل 6.2 مليمتر زئبق و7.4 مليمتر زئبق، على التوالي.
وتكمن المرحلة القادمة، لهذه الدراسة البريطانية الإيطالية، في معرفة التداعيات الناجمة عن التلوث الصوتي والبيئي معاً.
مع تحياتي لكم جميعا، _ برهان محمّد سيفو.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مخاطر الضجيج الليلي على صحة الإنسان/2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بيئتنا-
انتقل الى: