مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 أخطار الأكياس البلاستيكية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لجنة الإعلام
Admin
Admin


عدد الرسائل : 2412
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 22/05/2007

مُساهمةموضوع: أخطار الأكياس البلاستيكية   11/6/2008, 4:26 am


أخطار استخدام الأكياس البلاستيكية على البيئــــة
المهندسة إخلاص الدبيات

تُفنـي البيئــة و لا تَفنـى

أكياس البلاستيك تبـدأ كنفط خـام أو غاز طبيعي أو مشتقات بتروليـة ، و هذه تتحول إلى مواد تعرف بالبوليمرات يتم تعريضهـا للحرارة لإعطـاء الشكل المطلوب و من ثم تبـرد لتصبح جاهزة للتسطيح و التلحيم و التثقيب و للطباعـة عليهـا .
يستخدم البولي اثيليـن المنخفض الكثافـة في تصنيع أكياس الخبز و القمامـة ، وتصنـع من البولي اثيليـن العالي الكثافـة عبوات الحليب و الماء و العصيـر ، و يصنع من البولي بر وبيليـن عبوات المواد الغذائيــة .
بـدأ استخدام أكياس البلاستيك الأولى التي كانت تستعمل للخبز و السندويشات و الفواكه و الخضار في الولايات المتحدة عام 1957 ، و بدأت أكياس القمامة البلاستيكية بالظهور في المنازل في أواخر ستينيـات القرن الماضي .
يستعمل في العالم 500 بليـون كيس كل سـنة . و يتم استهلاك 12 مليون برميل من النفـط لصنع أكياس البلاستيك التي تستهلكهـا الولايات المتحدة سنوياً و التي بلغت 88 بليون كيس عام 2006 حيث يقدر استهلاك الأسرة الأمريكية المكونـة من أربعـة أفراد بنحو 1460 كيس بلاستيك خلال سـنة ، لكن استعمالهـا يتزايـد في البلدان الناميـة أيضاً لتصل حصـة العرب نحـو 25 بليوناً تنتهـي كلهـا تقريبـاً في النفايـات .
**أخطـار اسـتخدام أكياس البلاسـتيك على البيئــة :
يصعب تخيل الحيـاة من دون أكياس بلاسـتيك . إنهـا من الأشياء الاستهلاكية الأكثر انتشـاراً على الأرض ، فخفـة وزنهـا و انخفاض كلفتهـا و مقاومتهـا للماء تجعلهـا ملائمـة لحمل البقالـة و الملابس و المشتريات الأخرى .
هذه الأكياس التي تزن بضعـة غرامات تنتـج كل سـنة ما بين 4 و 5 تريليون كيس ) التريليون يساوي مليون مليون ( من أكياس القمامة الكبيرة إلى أكياس التسوق السميكة و أكياس البقالـة الرقيقـة ، و لا يسـأل أصحابهـا ماذا يحـل بهـا بعد استخدامها ..؟

إن لاستخدام الأكياس البلاسـتيكيـة أخطاراً كبيـرة على الحيـاة البريـة و البحريـة وعلى نمو النباتات نوجزهـا في النقـاط التاليـة :
1. إن استخدام أكياس البلاسـتيك لا يطول عادةً إلا دقائق ، هي الوقت الذي نستغرقـه للوصول ، لكنهـا تملأ مطامـر النفايات و تبقى مابين 15 و 1000 سـنة لكي تتحـلل ، هذا إذا وجدت طريقهـا إلى المطمر .
2. غالبـاً ما تخلـع النفايات ذلك الكيس ليتطايـر مع الريـح و يتحـول رداء ً للحقول و المروج و الغابات و يعلق على الأسيجـة و أغصان الأشجار مشوهاً البيئـة و مسـبباً هـلاك الأراضي الزراعيـة حيث تمنع تهويتهـا بشكل جيد .
3. الأكياس البلاستيكية التي ترمى بشكل عشوائي تسـد قنوات التصريف و الصرف الصحي و تعوق مجاري الأنهـار و قد تم تسجيل هلاك الكثير من الحيوانات البحريـة مثل الدلافين و السلاحف المعمرة الضخمـة و الحيتان و الفقم التي تبتلـع الأكياس ظنـاً منهـا أنهـا طعامهـا المفضل من قناديـل البحر .
4. تعتبـر الأكياس البلاستيكية مميتـة للمواشـي على البـر .
5. تتسـبب الأكياس البلاستيكية بتشـويه المنظـر الجمالي للشوارع و للحدائـق العـامة .
6. هذا الكم الهائل من الأكياس البلاستيكية لا يعاد تدويره إلا بنسـبة أقل من 1 % و القليل منهـا يعاد استعماله أو يستخدم في صناعـة سلال المهملات لكن البلايين تنتهي في الطبيعـة .

كيس الورق أم كيس البلاسـتيك ...؟
بعد تسديدك ثمن مشترياتك من السوبر ماركت ، و إذا خيرت بين استخدام كيس البلاسـتيك و كيس الورق
أيهما تختار و ما هو الأفضل بيئيـاً ....؟
عنـدما تختـار كيس البلاسـتيك الذي يتحلل ببطء شـديد ، و هو مصنوع من النفط الغير متجـدد ، فضلاً عن أن إنتاجه و حرقـه و طمره يلوث الهواء و التربـة و المـاء .

أيضاً لو اخترت كيس الورق ..! فأكياس الورق تصنع غالبـاً من ورق جديد ينتج من لب الأشجار المقطوعة فمن وجهـة نظر المدافعين عن الموارد الطبيعية فإن الطلب على أكياس الورق مثلاً في الولايات المتحدة يستهلك 14 مليون شجرة سنوياً ، و صنع الورق يلوث المياه و الهواء و التربـة أكثر مما هو الحال أثنـاء إنتاج الأكياس البلاستيكيـة وبما أن أكياس الورق أثقل لذا تسـتهلك مزيداً من الوقود أثناء النقـل على الرغم من أنهـا تتحلل طبيعيـاً و يمكن إعادة تدويرهـا .
ما الحـل ...؟
تخرج كيس تسـوقك المتين الخاص بك أو حقيبـة التسوق القابلة للجـر .. و تضع فيه مشترياتك ، و تخرج كمستهلك أخضر يتخلى عن الكيسـين .

تقليل استخدام الأكياس البلاستكيـة : تجارب ناجحـة من العالم

إن المشكلة ليست في الأكياس البلاستيكية و إنما في التخلص منهـا و خاصةً الرقيقة فالمشكلة الكبرى في إعادة استعمالها و تدويرها حيث ينتهي المطاف لأغلبهـا في الطبيعـة و إن تسنى لها و وصلت إلى المطمر تفرز و ترسل للطمر ، و بعد سنين عديدة يتحلل معظم ما في المطمر و تبقى أكياس البلاستيك .
فالايرلنديون يسمونهـا (( العلم الوطني )) و يسميها سكان جنوب أفريقيـا (( الزهرة الوطنية )) ، إذ تملأ المروج و الغابات .
بدأت بلدان عديدة حظر أكياس التسوق البلاستيكية كلياً أو جزئياً ، وفرضت بلدان أخرى ضرائب على استخدامها على أن يخصص جزء من الضريبة لدعم و تطوير إنتاج أكياس صديقة للبيئة مثل أكياس القطن و أكياس مصنوعة من نشـاء البطاطا قابلة أن تتحلل بيولوجياً .... هنا بعض البلدان الرائـدة في هذا المضمار :
• عام 2003 : نجحت المعركة التي كانت قد بدأت منذ عام 1999 في جزيرة كورسيكا الفرنسيـة ضد الأكياس البلاستيكية بالحظر النهائي لاستخدامها في الأسواق الكبرى و في جميع أعمال تغليف البضائع و نقلهـا . كما يسري حظر استخدام الأكياس البلاستيكية في باريس منذ عام 2007 ، و في عموم فرنس سنة 2010 .
• في كانون الثاني 2002 : ألزمت حكومة جنوب أفريقيا مصانع أكياس البلاستيك بإنتاج أكياس تدوم مدة أطول و تكون أغلى ثمناً مما أسفر عن انخفاض استهلاكها بنسبة 90 % .
• في آذار 2002 : فرضت ايرلنـدا ضريبة قدرها 26 سنتاً لكل كيس ، مما أدى إلى انخفاض استهلاكها بنسبة 95 % .
• كينيـا تنتـج نحو 4000 طن من أكياس البلاستيك الرقيقة شهرياً فتزود السوق المحلية و البلدان المجاورة و خصوصاً أوغندا و على الرغم من توفر أكياس تسوق مصنوعة من منتجات طبيعية في الأسواق إلا أنها لا تستخدم بسبب وفرة الأكياس البلاستيكية المجانية في المتاجر و انخفاض سعرها في الأسواق .. و لحل هذه المشكلة وضعت الحكومة خطـة من أهم بنودها حظر استخدام أكياس البلاستيك الرقيقة و التي تبلغ سماكتها 30 ميكرون أو أقل و يسري الحظر في عموم كينيا ابتداءً من سنة 2008 مع إطلاق حملات لتوعية المستهلكين و مناهضة رمي الأكياس بشكل عشوائي .
• في أوائل تسعينات القرن الماضي ، نظم " تحالف نسـاء لاداخ " و هيئات أهلية أخرى في هذا الإقليم الهندي حملة ناجحة أدت على حظر أكياس البلاستيك ، و بات يحتفل في أول أيار من كل سـنة ب " يوم حظر البلاستيك " .
• في أيار 2007 : أصبحت مودبوري أول بلدة بريطانية في أوروبا خالية من البلاستيك نتيجة حملة لمنتجة الأفلام البريطانية ""ريبيكا هوسكينغ "" ضد أكياس البلاستيك بعدما وقفت مشدوهة لرؤية شواطئ في جزر هاواي تعج بالبلاستيك أثناء تصويرها فيلماً وثائقياً لمحطة BBC . وعليه تجرى في بلدات مختلفة من بريطانيا برامج مختلفة طموحة للحد من استخدام الأكياس البلاستيكيـة في الوقت التي تنتـج بريطانيـا نحو مليوني طن من الأغلفـة البلاستيكيـة كل سنة ، معظمها أكياس يقدر عددها بثمانية بلايين كيس .
• في عام 2002 : فرضت بنغلادش حظراً تاماً على جميع أكياس البلاستيك الرقيقة بعدما تبين أنها المسبب في الرئيسي للفيضانات التي حدثت عامي 1988 و 1998 و أغرقت ثلثي البلاد إذ سدت الأكياس المرمية شبكات التصريف .
• في عام 1994 : فرضت الدانمارك " ضريبة توضيب " فانخفض استهلاك أكياس الورق و البلاستيك 66 % .
• في عام 2001 : حظرت تايـوان توزيع أكياس البلاستيك المجانية التي ترمى بعد كل استعمال من قبل الدوائر الحكومية و المدارس و القوات المسلحة ، و تم توسيع الحظر عام 2003 ليشمل محلات السوبر ماركت و مطاعم الوجبات السريعة و المتاجر الكبرى . و يتعين على الزبائن الآن أن يدفعوا 30 – 60 سنتاً مقابل الكيس الواحد ، كما منعت تايوان استعمال الصحون و الأكواب و الملاعق و الشوك و السكاكين البلاستيكية التي ترمى بعد الاستعمال .
غير أن استخدام الأكياس البلاستيكية للتسـوق مازال شائعاً في جميع الدول العربيـة حيث تنتهي الفضلات بكل أنواعها إلى كيس نايلون واحـد ، إذ لا فرق لدينا بين فضلات الطعام و العبوات المعدنية و الزجاجية و البلاستيكية ، و كأنه أصبح شعاراً استهلاكياً يجمع العرب و لا يوجد دليل على أية مبادرة للحـد من استخدامه و تكفي زيارة أي مكب نفايات في أي بلد عربي لاكتشاف ضخامة المشكلة .
أخيراً .. ما علينـا إلا أن نـدق ناقوس الخطر و ننادي بأعلى الصوت بالتخفيف من استخدام الأكياس البلاستيكية عن طريــق :
• الترويج لاستخدام أكياس و حقائب التسوق الشخصية و عدم رمي الأكياس بشكل عشوائي .
• دعوة حمٌاة البيئـة في الوطن العربي ليضغطوا على المنتجين من أجل إنتـاج أنواع من الأكياس مصنعة من مواد نباتيـة صديقة للبيئـة أو من مواد بلاستيكية يكون لهـا أدنى أثر بيئـي .
• سـن تشريعات تحـد من استعمال البلاستيك في المتاجـر .
• تشجيـع إعـادة تدوير البلاستيك ، عن طريق إعطاء حسم للمتسوقين الذين يعيدون أكياس البلاستيك لإعادة تدويرهـا .

المهندسة إخلاص الدبيات، تحمل ماجستير في علوم البيئة من جامعة البعث
مديرة مشاريع في معمل الإطارات في حماة
رئيسة لجنة البيئة في فرع جمعية العاديات في سلمية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://slmf.all-forum.net
 
أخطار الأكياس البلاستيكية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بيئتنا-
انتقل الى: