مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فادي النظامي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 1114
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 25/12/2008

مُساهمةموضوع: كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة    7/12/2013, 10:24 am


أجاد الفنان منير الشعراني بتمثيله الفني لقول النّفّري : كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة
تفسيراتها عديدة منها نفسيران متناقضان إلى حد ما:
عندما يصبح لديك افاق واسعة وعوالم متنوعه من الافكار والتجارب تصبح اللغة ودلالاتها وكلماتها ضيقة عن ان تصف او تنقل تجاربك.
كلما كان لدينا بعد نظر في أمر معين ..أصبحنا أكثر ادراكاً لما نريد قوله وأكثر وضوحاً وبالتالي ستكفينا كلمات قليلة للتعبير عن رأينا .
قائلها :العالم العربي للتراث محمد بن عبد الجبار النِّفَّري الذي ولد ببلدة نفر في العراق وإليها ينسب، والمتوفى عام 345 هـ / 965 م


وعن تجربة النِّفَّري في اللغة يقول الناقد يوسف اليوسف في دراسة بعنوان مقدمة النفري : "إنه قلَّ أن يتمتع بمثلها أي كاتب عربي آخر. فهو شديد القدرة على التعبير حتى لكأنه قد سَحَر الألفاظ فصارت تأتيه طوعاً لا كرهاً." يقول النِّفَّري في الموقف الثامن والعشرين: "وقال لي: كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة / وقال لي: العبارة ستر فكيف ما ندبت إليه." وكما جاء في مخاطبته: "يا عبد الحرف ناري الحرف خزانة سري / الحرف يعجز عن أن يخبر عن نفسه، فكيف يخبر عني." وفي منظور النِّفَّري أن الإنسان لا يبلغ إلى أصالته وغاية اكتماله إلا بالرؤيا. وحول جدلية الوقفة والمعرفة يقول: "إذا عرفت الوقفة لم تقبلك المعرفة." "وقال لي: الوقفة روح المعرفة والمعرفة روح العلم والعلم روح الحياة." "كل واقف عارف وما كل عارف واقف."
إن النِّفَّري، كما يقول اليوسف في خاتمة دراسته، "هو الحضور الغزير لروح الحرية المنداحة في الفسحة التي لا يملك أن يرتادها سوى أصحاب القامات الشاهقة. وهم سوف يتعرضون دوماً للسرقة والمحاكاة والتقليد من قبل الضعفاء. وبما أنه يتوسل الخيال والصورة السريالية وروح الأسطورة ليصوغ الرؤية الباذخة النادرة، فقد جاءت نصوصه أشبه بالتمائم أو الرقى التي يأهلها روح الغموض. ولهذا السبب قد التبس النِّفَّري في بعض الأحيان واستعصى على القراءة."


مساهمة الدكتور محمد الدبيات في صفحة الجمعية


_________________
وكما لك سماؤك الملونة بالبلابل ....

فأنا لي همس الكلمات الصادقة ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: فنون-
انتقل الى: