مرحباً بك عزيزنا الزائر في منتدى جمعية أصدقاء سلمية... يشرفنا أن تقوم بالتسجيل في منتدانا لتصبح واحداً من أسرتنا. مثلما يسعدنا أن تتصفح منتدانا بدون التسجيل فيه..
دمت بود واحترام
إدارة منتدى جمعية أصدقاء سلمية



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لجمعية أصدقاء سلمية على موقع facebook على الرابط :https://www.facebook.com/home.php?sk=group_149912905080000


شاطر | 
 

 أشهر كف في التاريخ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جميل جرعتلي



عدد الرسائل : 3
تاريخ التسجيل : 31/05/2007

مُساهمةموضوع: أشهر كف في التاريخ   31/5/2007, 2:26 am

كان هناك طفل يدعي (كاوس) وكان كاوس طالبا ذكيا، ذكاؤه من

النوع الخارق للمألوف!!..

وكان كلما سأل مدرس الرياضيات سؤالا كان كاوس هو السباق

للأجابه علي السؤال

فيحرم بذلك زملائه في الصف من فرصه التفكير في الإجابه ،

وفي أحد المرات سال المدرس سؤالا صعبا...فأجاب عليه كاوس بشكل

سريع ...مما اغضب

مدرسه!!...

فأعطاه المدرس مسأله حسابيه ...وقال : اوجد لي ناتج جمع الاعداد

من 1 الي 100

طبعا كي يلهيه عن الدرس ويفسح المجال للآخرين..

بعد 5 دقائق بالتحديد قال كاوس بصوت منفعل: 5050

!!!!!!!!!!!!......

فصفعة المدرس علي وجهه!!!!....وقال : هل تمزح؟!!!!....أين

حساباتك؟!!..

قفال كاوس: اكتشفت ان هناك علاقه بين 99 و 1 ومجموعها = 100

وايضا 98 و 2 تساوي 100

و 97 و 3 تساوي 100

وهكذا الي 51 و 49

واكتشفت بأني حصلت علي 50 زوجا من الأعداد !

وبذلك ألفت قانونا عاما لحساب هذه المسأله وهو

n ( n+ 1) /2

واصبح الناتج 5050 !!!

فأندهش المدرس من هذه العبقريه ولم يعلم انه صفع في تلك اللحظة

العالم الكبير : فريدريتش كاوس ... اشهر عالم رياضيات في التاريخ

ترى كم هي عدد الصفعات التي تلقيناها دون وجه حق وكم هي عدد

الصفعات الني يجب أن نتلقاها حتى نكون عربا بإمتياز

فإذا أسقطنا من حسابنا الصفعات التي أكلناها من أهالينا و

معلمينا والتي كانت صفعات موجهة ومفيدة أحيانا ,والصفعات التي

تحمل طعم الزبيب من أحبابنا بعد ذلك إذا بدأنا بعد الصفعات التي

توجه إلينا يوميا على شاشات الفضائيات العربية والأجنبية من

تشويه مرعب للحقيقة وتزييف صارخ للتاريخ وتحطيم مدروس للقيم

وتقزيم مرعب للشخصيات ناهيك عن صفعات مدوية في نشرات الأخبار التي

تعرض صور المعذبين في الأرض العربية لا شك أننا يجب أن ندخل موسوعة

غينس للأرقام القياسية في عدد تلقي الصفعات..!

هل تتحمل خدودنا كل ذلك؟

أما آخر الصفعات فهي الصفعة المعلوماتية وهنا مربط الفرس

والناقة والبعير ووو...

العالم أصبح قرية صغيرة مختارها بيل غيتس الذي لم يعطنا سند

إقامة فيها لتأخرنا الشديد حتى أنه لم يرض أن نصبّ القهوة لضيوفه

لتقاعسنا وبطء حركتنا وخوفنا

من دخول قريته كسكان أصليين, فطردنا خارج قريته, يرسل لنا بين

الفينة و الأخرى مايريد ان نتلقاه ويسمعنا مايريد أن نسمعه

ويعلمنا على طريقته طبعا ,كيف يجب أن نفكر ونحب ونرفض ونستنكر..

طبعا من حق سكان القرية أن ينظروا إلينا كغرباء لأننا لم نشارك

في بناء هذه القرية و لو بزراعة شجرة أو بناء كوخ متواضع

بإستثناء قلة منا بنت بعض أكواخ الصفيح المتفرقة على أطراف هذه

القرية فلم يستطيعوا إيصال صوتهم وإعطاء صورة واضحة عنهم .

منذ فترة وجيزة إجتمع العرب في تونس لردم الفجوة الرقميةحيث نجحت

المجموعة الافريقية المشاركة في الاجتماعات التحضيرية لـ"قمة مجتمع

المعلوماتية", في الحصول على وعد من الدول المتقدمة تكنولوجياً,

بانشاء "صندوق تضامن" لمساعدة الدول الفقيرة على ردم ما يسمى

"الهوة الرقمية" الهائلة بين الجنوب والشمال.

ويأتي ذلك في ظل تطور سريع لتكنولوجيا المعلومات في الدول

الصناعية, عجزت الدول النامية عن اللحاق به ومواكبة تأثيراته في

نمو الاقتصاد العالمي وامكاناته.

وكان اقتراح مساعدة الدول الغنية للدول المتخلفة مالياً في تقليص

تلك الهوة, طرح منذ اكثر من سنتين. لكن الولايات المتحدة ودول

اوروبية عارضته, بحجة انها تقدم الى الدول النامية مساعدات تذهب

هدراً... بفعل الفساد.

إذ نذكر بأهمية التعليم ومحو الأمية، نركّز على ضرورة إدماج

استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أنظمة التعليم

والتدريب ابتداءً من التعليم الأساسي وعلى مدى الحياة، لا سيما عن

طريق التعليم عن بعد. إن تحقيق هذا الهدف أمر حيوي بالنسبة

للنساء بصورة خاصة، نظراً لضرورة تيسير نفاذهنّ إلى التعليم. كما

يجب تحويل استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى مهارة أساسية

يتمتّع بها كلّ شخص بحيث يصبح قادراً على أن يساهم فردياً أو جماعياً

في إثراء وتنمية الأبعاد الثقافية والعلمية والاجتماعية

والاقتصادية لتكنولوجيا المعلومات ولاتصالات. وسيضمن مثل هذا

الاستعمال انخراط الأطراف الاقتصادية انخراطاً أفضل في الاقتصاد

العالمي.كذلك، يجب اعتبار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أداة

مميّزة لنفاذ سكان الأرياف إلى المعرفة.

سوف يؤدي امتلاك تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتحكّم بها

وتعميم استعمالها وتطوير البحوث وتشجيع الانتاج المحلي للمحتويات

وانتشار التطبيقات والخدمات إلى فتح آفاق مهنية مغرية وإلى

مكافحة استنزاف الأدمغة. في هذا السياق، يجب إيلاء أهمية خاصة

لتدريب المدرّبين والمعلّمين. كما علينا أن نشجّع الشباب على أن

يؤدّوا دوراً مميّزاً لترويج أدوات المعرفة الجديدة هذه على الميدان

ونشرها بين مختلف أعضاء المجتمع لا سيما كبارهم، علماّ بأن عدداّ

متزايداّ من الشباب يتقن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. كما

ينبغي النهوض بتطوير البرامجيات المفتوحة المصدر ونشرها وتعميم

استعمالها.

بعد كل ذلك أمامنا خياران لا ثالث لهما: إما أن ننهض وندافع عن

أنفسنا وإما أن ندير خدنا الآخر لتلقي صفعة جديدة
.

جميل جرعتلي

تم نشرها في جريدة تحولات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أشهر كف في التاريخ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: بوح-
انتقل الى: